عاجلعرب و عالم

تونس : انطلاق ورشة عمل دولية حول ندرة المياه في ظل التغيرات المناخية بجزيرة جربة جنوب البلاد

ورشة عمل دولية حول ندرة المياه في ظل التغيرات المناخية

 

عمل صحفي.. العوني لعجيل

صور.. فيروز اللافي

أكد جل الخبراء والباحثين بالعالم أن تتفاقم ندرة المياه نتيجة لتغير المناخ أنه وحسب البحوث من المتوقع أن يؤدي ذلك إلى ارتفاع درجات الحرارة في جميع أنحاء العالم فيما بين 1,6 درجة مئوية و 6 درجات مئوية بحلول عام 2050. وبالنسبة لكل درجة من درجات الاحترار العالمي سيشهد 7 في المائة من سكان العالم انخفاضا بنسبة 20 في المائة أو أكثر في موارد المياه المتجددة ويترتب على الجفاف المتكرر والشديد تأثيراً على الإنتاج الزراعي في حين تتجسد درجات الحرارة المرتفعة في تزايد الطلب على المياه من أجل المحاصيل. وبالإضافة إلى التحسينات في كفاءة استخدام المياه والإنتاجية الزراعية يجب على الجميع اتخاذ إجراءات في استخدام موارد المياه العذبة المحيطة بالمحاصيل وفي هذا الإطار.

انطلقت يوم الاربعاء 21 سبتمبر 2022 بإحدى الوحدات السياحية بجزيرة جربة من محافظة مدنين جنوب تونس ورشة عمل دولية من تنظيم المعهد الوطني للعلوم الفلاحية بتونس بالاشتراك مع الاتحاد الأوربي وعدد من المصالح الوزارية الأخرى الي جانب مكونات المجتمع المدني حول البناء المشترك للمشهد الحالي لإشكاليات المياه بمنطقة الجفارة وتصميم السيناريوهات المستدامة واستراتيجيات التكيف وتطوير إطار نمذجة الموارد المائية وإدارتها الي جانب البحث على الحلول الكفيلة لها في ظل التغيرات المناخية وما انجر عنها شح كبيرة في المياه ليس في تونس فقط بل باغلب دول العالم وقد قدم الباحثون من مهندسين وخبراء بمجال الموارد المائية عدة مداخلات حول النظرة المستقبلية والاستشرافية من اجل إصلاح منظومة الموارد المائية كما تقدموا بدراسات وبحوث من أجل استغلال المياه المالحة بالقطاع الفلاحي هذا وتتواصل هذه الورشة على امتداد ثلاثة أيام حيث تركز عمل اليوم الأول من الورشة الي تقديم والتعريف بالمشروع ومن أهم النقاط التي تم التطرق لها في افتتاح الورشة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى