عاجلمنوعات

انطلاق فاعليات مؤتمر الإبداع والإبتكار استثمار مستقبلي نمو واستدامة

انطلقت فاعليات للمؤتمر الدولي العربي الأول والمعرض المصاحب له تحت عنوان: “الإبداع والإبتكار استثمار مستقبلي .. نمو واستدامة”.

الذي اقامه المجلس العربي للإبداع والإبتكار (أحد المجالس المتخصصة بالإتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة ) بالتعاون مع جمعية المهندسين الكهربائيين المصرية، ومركز التنمية الإدارية بالدقي ومجلة نهر الأمل

وذلك تحت رعاية المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (أليكسو) بجامعة الدول العربية والإتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة،

افتتح المؤتمر بكلمة من دكتور مهندس فاروق الحكيم رئيس جمعيه المهندسين الكهربائيين المصريه اعرب خلالها عن شكره لجميع المشاركين والضيوف وعن سعادته البالغه باقامه هذا المؤتمر في هذا الصرح الذي انشئ منذ عام 1920 الذي افتتح على يد الملك فؤاد.

وعن وضع الية للابداع والابتكار والتشجيع عليها تحدث الدكتور محمد السريحي

رئيس المجلس العربي للإبداع والإبتكار – المملكة العربية السعودية

في كلماته التي القاها بعد الترحيب بالضيوف والمشاركين

واشار دكتور اشرف عبد العزيز

الأمين العام للإتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة (المشرف العام على أعمال المجلس)

في كلمته الى اهمية تفعيل دور المجلس العربي للابداع والابتكار كمظلة عربية تهتم بالمبدع العربي والمبتكر من خلال توحيد الجهود للمهتمين بالابداع والابتكار والبحث العلمي وخدمه توجهات التنمية والحفاظ على البيئة باساليب علمية، تكنولوجية حديثة مع تحقيق قيمة مضافه للموارد البشرية

اوضح رئيس الاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة المستشار نادر جعفر

اهميه الفروق الفردية بين البشر وانها ظاهرهدة عامة في جميع الكائنات الحية العضوية وهذا الاختلاف له حكمة بالغة من الله عزوجل واكد على ضرورة الاهتمام بالمبدعين باعتبارهم فئة تتميز بقدرات ومهارات خاصة

وتمنى الوزير المهندس اسامة كمال وزير البترول والثروة المعدنية الأسبق ورئيس الهيئة العلمية العليا للإتحاد.

ان يكون هناك الية فعالة للابداع والابتكار في الوطن العربي و تنبأ بوصول المجتمع العربي الى مكانة متميزة في الابداع والابتكار

وعن اهتمام الدولة المصرية بالبحث العلمي والابتكار تحدث الاستاذ الدكتور ياسر مصطفى مدير معهد بحوث البترول المصري

حيث قال ان الاهتمام بالبحث العلمي والابتكار اصبح من اهم اولويات الدولة من هنا جاء الحرص على الاهتمام بالشباب المبتكرين والموهوبين الى اطلاق مبادرة نحو مجتمع “يتعلم ويفكر ويبتكر” وامتد الاهتمام الى التشجيع الصغار على الابداع والابتكار فانطلقت جائزة الدولة للمبدع الصغير

ونقل السفير بكر اسماعيل مساعد وزير الخارجيةومدير عام الاكاديمية الدبلوماسية بوزارة الخارجية والشتات بجمهورية كسوفا تحيات شعب كسوفا الى جميع الحضور والمشاركين متمنيا للجميع التوفيق والسداد والنجاح في المؤتمر واكد ان على كل بلد متحضر او بلد يريد ان يكون متحضر ان يهتم بالامكانيات الابداعية الابتكارية للمجتمع بشكل عام و لكل شخص على وجه الخصوص واكد ان الابداع الذي يؤثر على ريادة الاعمال هو مفتاح عام للتنمية الاقتصادية والاستثمارية للبلد لنقلها من حال الى حال افضل فضلا عن توليد وظائف جديدة ومبتكرة تحقق التنمية للفرد والمجتمع

وقد شارك في المؤتمر

معالي الوزير الدكتور / عمرو عزت سلامة – الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية ووزير التعليم العالي والبحث العلمي الأسبق.

الأستاذ / أمين الدهماني – مختص إدارة العلوم والبحث العلمي بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم – تونس.

الدكتور المهندس / طارق النبراوي – نقيب المهندسين.

الدكتور عبد الوهاب غنيم نائب رئيس الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي

وقد شمل المؤتمر على عدة محاور :

– الإبداع في تعزيز الإستدامة الإجتماعية والإقتصادية.

– أثر الإبداع الطلابي في تقديم المنظومة العلمية والبحثية.

– دور الإبداع والإبتكار في معالجة قضايا البيئة والتغير المناخي.

– دور المؤسسات التعليمية في اكتشاف وتنمية مهارات الإبداع والإبتكار لتحقيق تنافسية صناعية.- دور الإبداع والإبتكار في تطوير عملية التحول الرقمي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى